قسم الفيزياء ينظم يوماً علمياً بعنوان: "الفيزياء للجميع2"

  • 12/07/2016

نظم قسم الفيزياء في كلية العلوم بالتعاون مع النادي الطلابي العلمي بالجامعة الإسلامية يوماً علمياً بعنوان: "الفيزياء للجميع2", وانعقدت فعاليات اليوم العلمي الطلابي الأول  لقسم الفيزياء، في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية, بحضور الأستاذ الدكتور عادل عوض الله- رئيس الجامعة, والأستاذ الدكتور نظام الأشقر- عميد كلية العلوم, والدكتورة ختام الوصيفي- رئيس قسم الفيزياء، والدكتور حازم سكيك-عضو هيئة التدريس في قسم الفيزياء بجامعة الأزهر، وعدد من أعضاء هيئة التدريس في أقسام الفيزياء من الجامعة الإسلامية، وجامعة الأزهر، وجمع من طلبة الجامعتين.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية، قال الأستاذ الدكتور عوض الله :"ما يميز هذا اليوم الدراسي أنّه خاص بالطلبة، وبين أن الطلبة يمثلون رصيد المجتمع، ولا بدّ من اعطائهم فرصة لإثبات ذاتهم"، ولفت الأستاذ الدكتور عوض الله إلى أن مشاركة (9) طالبات مقابل (5) طلاب في فعاليات اليوم الدراسي يؤكد اهتمام المرأة الفلسطينية في مجال التعليم.

بدوره، أشار الأستاذ الدكتور الأشقر إلى أن علم الفيزياء يدرس عمق الأشياء، فهي تتواجد في كل مجالات الحياة، موضحاً أن الفيزيائي إنسان عبقري له مساهمة في تفسير الكثير من الظواهر، وتمنى الأستاذ الدكتور الأشقر من الفيزيائيين تحقيق المتعة والبحث عن كل ما هو جديد، منوهاً إلى أن شرف الأمة يكمن بتقدم علومها.

من ناحيتها، وصفت الدكتورة الوصيفي علم الفيزياء بالصعب مقارنة بالعلوم الأخرى؛ كون من يحصل على شهادة علمية في الفيزياء يكون له النصيب من النجاح في العلوم الأخرى، وأوضحت الدكتورة الوصيفي أن فكرة اليوم الدراسي انطلقت في ظل التحديات، والتطور التكنولوجي والمعرفي، وأنها امتداد لليوم الدراسي "الفيزياء للجميع1" الذي عقد في العام 2011م، وأكدت الدكتورة الوصيفي حرص قسم الفيزياء على تنفيذ الدورات، والمحاضرات العلمية، والزيارات الخارجية؛ لتطوير قدرات الطلبة.


الجلسة العلمية الأولى

وبخصوص الجلسات العلمية لليوم الدراسي، فقد أقيم على مدار ثلاث جلسات علمية، ترأس الجلسة العلمية الأولى الأستاذ الدكتور ناصر فرحات –عضو هيئة التدريس في قسم الفيزياء بالجامعة، وتحدّث الطالب محمود المصري عن الحوسبة الكمية، وقدمت الطالبتان نسمة عاشور، وجمانة الصوالحي، ورقة عمل حول الخلايا الهيدروجينية، وأشار الطالب أحمد رضوان إلى تأثير رنين شومان على الإنسان، وشاركت الطالبة رندة مطلق بالحديث عن حاجز الصوت، وتطرق الطالب محمد زعرب للحديث عن نظرية الأوتار، وناقشت الطالبة ريهام شلدان الإعجاز العلمي في القرآن الكريم.


الجلسة العلمية الثانية

وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية، فقد ترأسها الدكتور حازم سكيك، وقفت الطالبتان من جامعة الأزهر اسراء أبو شاويش، وشذى عرفات على التعريف بالطابعة ثلاثية الأبعاد أو الجرافين، وشارك الطالب عبد الرحمن المغاري بورقة عمل بعنوان :"محاكاة لتجارب فيزياء الميكانيكا"، وتحدّثت الطالبة هدى فرحات عن فيزياء كرة القدم، وتناولت الطالبة ليلى صالح الحديث عن النجم النابض.


الجلسة العلمية الثالثة

أما فيما يتعلق بالجلسة العلمية الثالثة فقد عرضت الطالبة ورد أبو عاصي ورقة عمل حول الحواس الخمسة للدائرات الكهربية، في حين تطرقت الطالبة إسراء أحمد إلى تحديد الهوية باستخدام موجات الراديو، واستعرض الطالب رامي الشمباري الحديث عن فيزياء الصخور، واختتمت الطالبة مريم تيلخ بمحاضرة عن الانتقال الآني الكمي.